تمديد وقف إطلاق النار في ولايتين بالسودان

مدد الرئيس السوداني عمر البشير، أمس، وقف إطلاق النار الأحادي، المعلن في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان، وذلك في وقت دعا فيه منظمو التظاهرات إلى مسيرات في مناطق ضمنها تلك الواقعة في الولايتين.

وقال البشير وهو يرتدي الزي العسكري ويتحدث إلى حشد في مدينة كادوقلي، كبرى مدن ولاية جنوب كردفان: «همنا الرئيس أن يعود السلام ويكتمل بهذه المنطقة، وسنبذل أي جهد وسنمشي إلى أي منطقة للسلام، ومستعدون لدفع أي ثمن من أجل تحقيق السلام».

من جانب آخر، أكد المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، أمس، أن هناك مدربين روساً إلى جانب القوات الحكومية في السودان. وقال للصحافيين: «يعمل مدربون بالفعل هناك منذ بعض الوقت، وهذا الوجود العسكري يندرج في إطار العلاقات الثنائية الروسية السودانية، وهو مشروع تماماً».

وتابع: «لا أعتقد أن من الضروري تقديم تفاصيل لهذه المعلومة».

 

طباعة