ابنة آخر ملوك مصر تدخل القفص الذهبي

أعلنت الصفحة الرسمية للملك فاروق الأول، عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، عن عقد قران الأميرة فوزية لطيفة، ابنة الملك أحمد فؤاد الثاني، آخر ملوك مصر.

وقالت الصفحة إن الأميرة فوزية لطيفة كريمة الملك فؤاد الثانى، ابن الملك فاروق الأول، ابن الملك فؤاد الأول ابن الخديوي إسماعيل باشا ابن الوالى إبراهيم باشا ابن محمد على باشا مؤسس مصر الحديثة، سيعقد قرانها اليوم، في منزل والدها فى مدينة جينيف بسويسرا.

وحفل زفافها، مقتصر على أفراد العائلة المالكة والأصدقاء المقربين، ومنهم الأميرة ياسمين كريمة الأميرة فريال، وأحفاد الأميرة فائقة، وحفيد الأميرة فوقية نجلة الملك فؤاد من الأميرة شويكار.

ورصد موقع «هن» بعض المعلومات عن الأميرة فوزية لطيفة، المولودة في مونت كارلو بمدينة موناكو الفرنسية في 12 فبراير عام 1982، وتبلغ من العمر 37 عامًا.

جدها لوالدها هو الملك فاروق الأول، آخر ملوك مصر فعلياً قبل ثورة يوليو عام 1952، والذى تنازل لابنه عن عرش مصر بعد الثورة، إلا أن الملك أحمد فؤاد لم يجلس على كرسى العرش، نظراً لأنه كان في سن الطفولة وقت قيام الثورة، وتم إنشاء مجلس للوصاية على العرش قبل إعلان الجمهورية فى 18 يونيو عام 1953.

جدتها لوالدتها هى الملكة ناريمان، وهى الزوجة الثانية للملك فاروق بعد طلاقه للملكة فريدة، وأمها هى «دومينيك فرانس بيكار»، والتي أطلقت على نفسها اسم «فضيلة» بعد زواجها من الملك أحمد فؤاد الثاني.

وقد سميت بهذا الاسم تيمنًا بشقيقة جدها الإمبراطورة فوزية، أما «لطيفة» فهو اسم الشهرة.

أشقاؤها هم الأمير محمد علي، ولد في القاهرة عام 1979، والأمير فخر الدين الذي ولد في المغرب عام 1987.

عريس الأميرة فوزية رجل مسلم فرنسي يدعى سيلفان هونودو، ويبلغ من العمر 39 عامًا ويعمل مهندسا في شركة إلكترونيات بإمارة موناكو.

وتعمل الأميرة فوزية في مجال العلاقات العامة والإعلام، كما أنه سبق لها العمل في مجال إدارة الأعمال بمصر، حينما كانت تعيش في القاهرة.

طباعة