«السترات الصفراء» تحتشد في باريس للأسبوع العاشر

احتشد محتجو السترات الصفراء في العاصمة الفرنسية باريس، أمس، في عاشر مطلع أسبوع على التوالي، يتظاهرون فيه ضد حكومة الرئيس إيمانويل ماكرون.

وبدأ المحتجون في الاحتشاد بمحاذاة الشانزليزيه، وقرب مجلس النواب وبرج إيفل، وجاءت الاحتجاجات رغم إطلاق ماكرون، أخيراً، سلسلة من الحوارات والنقاشات الوطنية، لمحاولة تهدئة تظاهرات «السترات الصفراء». ودعا منظمو احتجاجات العاصمة الفرنسية المشاركين إلى جلب زهرة، أو شمعة، تكريماً لمن مات أو أصيب منذ بداية حركة الاحتجاج، وجاءت هذه الدعوة بعد أسبوع شهد جدلاً كبيراً، حول استخدام الشرطة بنادق الكرات الوامضة، التي تتفتت عند ارتطامها بالهدف، وتعتبر فرنسا من الدول الأوروبية القليلة، التي تستخدم هذا السلاح الذي سبب إصابات بين المتظاهرين، ودافع وزير الداخلية، كريستوف كاستانير، عن استخدامه، وقال: من دونه لا يكون هناك خيار لقوات الأمن، إلا الالتحام الجسدي مع المحتجين.

طباعة