إضراب عام في تونس الشهر المقبل

أعلن أمين عام اتحاد الشغل في تونس، نورالدين الطبوبي، أنّ الهيئة الإدارية الوطنية، المنعقدة أمس، اتخذت قراراً بالإضراب العام في الوظيفة العمومية والقطاع العام، يومي 20 و21 فبراير المقبل.

وأكّد أنّ الهدف من هذا القرار، هو التوصل مع الحكومة لإيجاد حلول لتنقية المناخ الاجتماعي، وضمان الاستقرار، وفق تعبيره.

وأقرّ الطبوبي بانسداد التفاوض مع الحكومة، في إيجاد الحلول الملائمة لزيادة الأجور، مضيفاً أنهم لا يطالبون بالزيادة، بل بتعديل المقدرة الشرائية للعاملين في قطاع الوظيفة العمومية.

طباعة