الكرملين: من «الغباء» اتهام ترامب بأنه عميل روسي

قال مستشار في الكرملين، أمس، إنه من «الغباء» اتهام الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بأنه عميل روسي، بعد أنباء صحافية قالت إن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي فتح في 2017 تحقيقاً لمعرفة إن كان ترامب يعمل لحساب روسيا. وقال مستشار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لشؤون السياسة الخارجية، يوري أوشاكوف، للصحافيين: «لماذا نعلق على هذا الغباء؟ كيف يمكن لرئيس أميركي أن يكون عميلاً لبلد آخر؟».

وأضاف أن العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة «عند أدنى مستوى لها، ولم يحدث أي شيء بشأن تحسينها».

وكان ترامب صرح للصحافيين: «لم أعمل يوماً لحساب روسيا».

 

طباعة