الرئيس السوداني يؤكّد الاستمرار في «إصلاحات اقتصادية»

أكد الرئيس السوداني، عمر البشير، أمس، استمرار الدولة في إجراء إصلاحات اقتصادية، توفر للمواطنين حياة كريمة.

ودعا البشير المواطنين، خلال لقائه مع هيئة قيادة جهاز الأمن والمخابرات الوطني، إلى «عدم الالتفات لمروجي الشائعات، والحذر من الاستجابة لمحاولات زرع الإحباط»، ووعد بإجراءات حقيقية، تعيد ثقة المواطنين بالقطاع المصرفي.

من جانبه، أكد المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني، الفريق أول صلاح عبدالله محمد، التفاف قوات الجهاز حول قائدها الأعلى، واضطلاع الجهاز بمهامه الدستورية في الحفاظ على أمن الوطن وسلامة المواطنين وحماية المكتسبات الوطنية، مع الالتزام بالمعايير المهنية، مشيراً إلى «احترام الجهاز لحق التعبير السلمي»، لكنه حذر من أن «المساس بالممتلكات العامة، وترويع المواطنين، والتعدي على ممتلكاتهم، خط أحمر».

وبدأ في السودان، أمس، إضراب عام، في إطار موجة الاحتجاجات التي تشهدها البلاد منذ رفعت الحكومة أسعار الخبز، وشهد السودان منذ الأربعاء الماضي تظاهرات في ولايات ومدن عدة، احتجاجاً على تردي الأوضاع الاقتصادية، تخللتها أعمال عنف أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

• البشير يدعو إلى عدم الالتفات لمروجي الشائعات.

طباعة