الرئيس العراقي: المنطقة تحتاج إلى تسوية سياسية للأزمة السورية

دعا الرئيس العراقي برهم صالح، أمس، إلى أن يكون انسحاب القوات الأميركية من الأراضي السورية عاملاً مهماً لتحقيق السلام القائم على احترام حقوق الشعب السوري وقرارهم المستقل.

وقال صالح خلال اتصال هاتفي تلقاه من وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو: «العراق والمنطقة بحاجة إلى تسوية سياسية للازمة السورية، وأهمية إنهاء حالة العنف و الصراع العبثي هناك».

وشدد صالح على «ضرورة أن يكون الانسحاب عاملاً مساعداً لتحقيق السلام المبني على احترام حقوق السوريين وقرارهم المستقل».

وأطلع وزير الخارجية الأميركي الرئيس العراقي على «مقتضيات وأسباب قرار الانسحاب الأميركي من سورية». وأكد أن الولايات المتحدة «مستمرة بالتزاماتها لمحاربة داعش والإرهاب في العراق».

 

طباعة