مسؤول عراقي: نحتاج إلى 88 مليار دولار لإعادة الإعمار في المناطق المتضرّرة - الإمارات اليوم

مسؤول عراقي: نحتاج إلى 88 مليار دولار لإعادة الإعمار في المناطق المتضرّرة

أعلن رئيس صندوق إعادة الإعمار بالعراق، مصطفى الهيتي، أن بلاده بحاجة إلى 88 مليار دولار لإعادة الإعمار في المناطق المتضرّرة في العراق. وقال الهيتي، في كلمة خلال افتتاح أعمال المؤتمر الدولي لإعادة الإعمار والاستثمار في العراق بمشاركة مستثمرين عرب وأجانب في بغداد، إن العراق بحاجة لمعالجة أوضاع أكثر من مليون نازح عراقي من جراء الأعمال الإرهابية، خصوصاً بمحافظات نينوى والأنبار وكركوك وصلاح الدين.

وأضاف أن أمام صندوق إعادة الإعمار تحديات كبيرة لمواجهة الأضرار التي لحقت بالبنى التحتية، وبناء المنازل وإعادة النازحين والمهجرين إلى ديارهم، وهذا يتطلب عملاً دؤوباً وجهداً دولياً كبيراً.

من جانبه، قال الأمين العام لمجلس الوزراء العراقي، مهدي العلاق، في كلمة مماثلة: «نتطلع إلى المزيد من المشاركة للمستثمرين والشركات العالمية في مشروعات إعادة الإعمار في البلاد، والدخول في شراكات في مجالات البنى التحتية في القطاعات الصناعية والزراعية في ظل أجواء أمنية مستقرة تعيشها البلاد اليوم».

وأضاف أن «الحكومة العراقية عازمة على دعم مشروعات إعادة الإعمار وفتح الأبواب امام المستثمرين في جميع القطاعات»، موضحاً أن الحكومة العراقية تعمل على إنهاء معاناة النازحين والمهجرين في مخيمات النازحين، حيث تمت إعادة نحو 70% من النازحين، فيما ستتم إعادة الآخرين العام المقبل، وغلق هذا الملف بعد تأمين كل سبل العيش والأمان.

ويناقش المشاركون في المؤتمر، على مدى يومين، تعزيز إعادة الإعمار والتنمية ودور وزارات الصناعة الكهرباء والنفط والإسكان والإعمار والصحة، ودور القطاع المصرفي والبنك المركزي العراقي في إعادة الإعمار والاستثمار ودعم المشروعات الصغيرة والوصول إلى الاحتياجات الاجتماعية والإنسانية.

كما يناقش المشاركون في المؤتمر أحوال النازحين والمهجرين وتعزيز التنمية والاستقرار ودور البنك الدولي في إعادة الإعمار، ودور المجتمع في جهود إعادة الإعمار والتنمية، ودور الأمن والاستقرار في جهود الإعمار.

• الحكومة العراقية عازمة على دعم مشروعات إعادة الإعمار، وفتح الأبواب أمام المستثمرين في جميع القطاعات.

طباعة