البرلمان الدولي للتسامح والسلام يكرّم الشيخ زايد تقديراً لإسهاماته حول العالم - الإمارات اليوم

البرلمان الدولي للتسامح والسلام يكرّم الشيخ زايد تقديراً لإسهاماته حول العالم

البرلمان الدولي احتفى بالإرث الدائم للشيخ زايد كرجل سلام ورؤية. وام

كرّم البرلمان الألباني والبرلمان الدولي للتسامح والسلام، أول من أمس، في تيرانا، المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، «طيب الله ثراه».

ووقف أعضاء البرلمان الدولي للتسامح والسلام خلال الجلسة الثانية التي عقدت في القاعة الرئيسة للبرلمان الألباني، احتراماً لمؤسس دولة الإمارات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتقديراً لإسهاماته ومبادراته في مجال التسامح والسلام حول العالم.

ودعا الرئيس الحالي للبرلمان الدولي للتسامح والسلام، تاولانت بلا، خلال الجلسة التي عقدت بمناسبة اليوم العالمي للتسامح، الحضور من رؤساء وممثلي البرلمانات والمؤسسات الإقليمية والدولية للوقوف تكريماً للشيخ زايد بن سلطان آل نهيان. وقال «في هذا التاريخ الخاص للغاية (اليوم الدولي للتسامح) باسم البرلمان الألباني وكل أعضاء البرلمان الدولي للتسامح والسلام نقف جميعاً تكريماً لشخصية تاريخية وقيادة وطنية ودولية تؤمن بشدة بأهمية التسامح والسلام، ومارست ذلك على نطاق واسع في بلادها وفي جميع أنحاء العالم»، مؤكداً أن الشيخ زايد أعطى العالم مثالاً رائعاً للقيادة المتسامحة الحقيقية. وأضاف «إننا في عام زايد نحتفي اليوم بالإرث الدائم للشيخ زايد كرجل سلام ورؤية روّج لفضائل التسوية وعقلانية الحوار والتسامح في جميع أنحاء العالم».

 

طباعة