ارتفاع ضحايا حرائق كاليفورنيا إلى 50 قتيلاً - الإمارات اليوم

مصير مجهول للمئات.. و5600 يشاركون في الإطفاء

ارتفاع ضحايا حرائق كاليفورنيا إلى 50 قتيلاً

الحرائق دمرت 7600 منزل في كاليفورنيا. أ.ف.ب

ارتفع عدد ضحايا الحرائق، التي اجتاحت شمال وجنوب كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأميركية، إلى 50 قتيلاً، فيما واصل آلاف من رجال الإطفاء جهودهم لمكافحة الحرائق، وسعت فرق البحث والإنقاذ للعثور على مزيد من الجثث المتفحمة بين أنقاض المنازل، في أفدح كارثة حرائق غابات من نوعها في تاريخ هذه الولاية الأميركية.

وأكدت تقارير مقتل 50 شخصاً على الأقل في أنحاء الولاية من جراء الحرائق، فيما لايزال مصير المئات مجهولاً، ما يعد مؤشراً إلى أن الحصيلة يمكن أن ترتفع.

ونجمت معظم الوفيات عن الحريق، الذي أطلق عليه «كامب فاير»، في بلدة بارادَيس وجوارها، ويبلغ عدد سكان البلدة التي تحولت إلى ركام 26 ألف نسمة، وهي تقع على سفح جبال سييرا نيفادا، على بعد 130 كلم شمال ساكرامنتو عاصمة الولاية.

وروى الأهالي روايات مرعبة عن فرارهم من النيران سيراً، حاملين القليل من حاجاتهم، وفرّ آخرون بسيارات وسط سحب الدخان والنار، فيما كانت ألسنة اللهب تلامس سياراتهم على الطرق التي انتشرت فيها سيارات مهجورة.

ودمر حريق «كامب فاير» نحو 7600 منزل و260 من العقارات التجارية، وشارك في جهود مكافحة الحريق أكثر من 5600 رجل إطفاء، بعضهم قدم من ولايتَي واشنطن وتكساس البعيدتين.

وأجبرت الحرائق ربع مليون شخص على الفرار من منازلهم، وأقيمت سبعة مراكز إيواء في مقاطعة «بيوت»، ثلاثة منها امتلأت بالفعل، بحسب السلطات.

 

طباعة