الملك سلمان يستقبل أسرة خاشقجي لتعزيتها.. و«الوزراء» يؤكد محاسبة المقصّرين - الإمارات اليوم

أردوغان: السعودية اتخذت خطوة مهمة بإيقافها المتهمين

الملك سلمان يستقبل أسرة خاشقجي لتعزيتها.. و«الوزراء» يؤكد محاسبة المقصّرين

الملك سلمان وولي العهد السعودي عبّرا عن بالغ تعازيهما لأسرة خاشقجي. واس.

استقبل خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، أمس، في قصر اليمامة بالرياض، سهل بن أحمد خاشقجي، وصلاح بن جمال خاشقجي، بحضور ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز.

وعبّر خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد، عن بالغ تعازيهما ومواساتهما لأسرة وذوي الفقيد جمال خاشقجي، فيما عبّر «سهل وصلاح» عن شكرهما لخادم الحرمين الشريفين وولي العهد على مواساتهما.

وشدد مجلس الوزراء السعودي، برئاسة خادم الحرمين الشريفين، على أن المملكة العربية السعودية تأسست على نهج مستمد من الشريعة الإسلامية السمحة، ترتكز أحكامه على إحقاق الحق، وإرساء دعائم وقيم العدالة ومعاييرها، وترسيخ أسسها.

وأكد المجلس، خلال اجتماعه، أمس، في قصر اليمامة، أن التوجيهات والأوامر الملكية الكريمة على إثر الحدث المؤسف الذي أودى بحياة المواطن جمال خاشقجي، وما اتخذته المملكة من إجراءات لاستجلاء الحقيقة، ومحاسبة المقصر، كائناً من كان، تجسد اهتمام القيادة الرشيدة وحرصها على أمن وسلامة جميع أبناء الوطن، وتعكس عزمها على ألا تقف هذه الإجراءات عند محاسبة المقصرين والمسؤولين المباشرين، لتشمل الإجراءات التصحيحية في ذلك.

ونوه المجلس بتوجيه خادم الحرمين الشريفين، القاضي بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، لإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة، وتحديث نظامها ولوائحها، وتحديد صلاحياتها بشكل دقيق، بما يكفل حسن سير العمل وتحديد المسؤوليات.

في سياق متصل، قال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، في مؤتمر صحافي خلال زيارته لإندونيسيا، أمس، إن بلاده ملتزمة بإجراء تحقيق شامل وكامل للتوصل إلى الحقيقة وراء مقتل خاشقجي في تركيا.

أضاف أن السعودية أرسلت فريقاً إلى تركيا لإجراء تحقيق مشترك، وكشفت دليلاً على حدوث قتل في القنصلية السعودية في إسطنبول.

وتابع: «عبرنا عن التزامنا بأن يكون التحقيق شاملاً وكاملاً، وبكشف الحقيقة ومحاسبة أولئك المسؤولين، وسنعمل على سلامة الإجراءات والآليات، لضمان ألا يتكرر أبداً شيء كهذا».

من جانبه، قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، خلال اجتماع مع أعضاء حزبه «العدالة والتنمية» الحاكم، في البرلمان أمس، إن السعودية اتخذت خطوة مهمة بتأكيد جريمة خاشقجي وإيقافها للمتهمين، منوهاً باتصاله بخادم الحرمين الشريفين، واتفاقهما على تكوين فريق تحقيق سعودي تركي مشترك للتحقيق في القضية.

وجاءت تصريحات أردوغان بعد يوم واحد من إعلان المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن، أن بلاده لا تريد أن تتضرر علاقتها بالسعودية بسبب قضية خاشقجي.

وأشاد مجلس الوزراء بمملكة البحرين بالقرارات التي أصدرها خادم الحرمين الشريفين بشأن قضية خاشقجي، وقال في جلسته الاعتيادية الأسبوعية، أول من أمس، إن القرارات تجسد نهجاً قويماً حكيماً، طالما التزمته المملكة، ولم تحد يوماً عنه في سياساتها، يقوم على ترسيخ الحق وإرساء قيم العدالة، مؤكداً أن المملكة العربية السعودية كانت وستظل دولة القانون والمبادئ التي ترتكز على العدل والإنصاف وصيانة الحقوق وإحقاق الحق.

وأشاد الرئيس المكلف بتشكيل الحكومة اللبنانية، سعد الحريري، في بيان صدر عن مكتبه الإعلامي، أمس، بالإجراءات التي اتخذتها المملكة العربية السعودية بشأن قضية خاشقجي، وأكد أنها تصب في الإطار الذي يخدم مسار العدالة والكشف عن الحقيقة كاملة.


الجبير: المملكة ملتزمة بإجراء تحقيق شامل للتوصل إلى الحقيقة

طباعة