تركيا: يمكننا بسهولة إخراج القوات الكردية من «منبج» - الإمارات اليوم

تركيا: يمكننا بسهولة إخراج القوات الكردية من «منبج»

أوغلو يتحدث للصحافيين أمس في أنقرة. أ.ف.ب

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أمس، إن الرئيس رجب طيب أردوغان أبلغ وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، بأن تركيا يمكنها بسهولة إخراج وحدات حماية الشعب الكردية من منبج في شمال سورية، إذا لم تفعل الولايات المتحدة ذلك.

وقال أوغلو للصحافيين في مطار أنقرة بعد اجتماعه مع بومبيو، إن الولايات المتحدة أقرت بأن الاتفاق مع تركيا على إخراج منبج من وحدات حماية الشعب قد تأخر.

من ناحية أخرى، قال قيادي في قوات سورية الديمقراطية، وهي تحالف عربي كردي مدعوم من الولايات المتحدة، إنّ القتال لطرد تنظيم «داعش» من منطقة بلدة هجين في محافظة دير الزور، شرق سورية، سيستمر وقتاً أطول من المتوقع.

وتشنّ القوّات منذ أكثر من شهر هجوماً لطرد «داعش» من البلدة التي تعتبر أحد آخر جيوب التنظيم في سورية، غير أنّ تقدّمها تباطأ جرّاء هجمات مضادة شنّها مسلحو التنظيم.

من ناحية أخرى، أفاد بيان لوزارة الخارجية الأردنية بأن نحو 279 من العاملين بالدفاع المدني (الخوذ البيضاء) الذين فروا من سورية للأردن في يوليو الماضي، غادروا البلاد لإعادة توطينهم في دول غربية، وسمحت لهم بالمرور عبر أراضيها بشكل مؤقت لإعادة توطينهم في دول غربية، بناء على طلب الأمم المتحدة لأسباب إنسانية بحتة.

وقال مسؤولو إغاثة ومسؤولون في مخيم الركبان للاجئين، إن الحكومة السورية وافقت على طلب الأمم المتحدة بتوصيل مساعدات الأسبوع المقبل لآلاف من المدنيين العالقين قرب حامية أميركية على الحدود الأردنية السورية، ونقلت «رويترز» عن مصادر أممية وسكان من المخيم، قولها إن الأمم المتحدة حصلت على تصريح من دمشق بإرسال قافلة مساعدات يوم 25 أكتوبر الجاري.

 

طباعة