قرقاش: ردود محمد بن سلمان الصريحة قوّضت حملة التضليل التي تطال السعودية - الإمارات اليوم

قرقاش: ردود محمد بن سلمان الصريحة قوّضت حملة التضليل التي تطال السعودية

قرقاش: حوار محمد بن سلمان مع «بلومبيرغ» مهم في فحواه وتوقيته. أرشيفية

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية، الدكتور أنور قرقاش، أن لقاء ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الشامل مع «بلومبيرغ»، تميّز بالصراحة والوضوح، وجاءت ردود الأمير محمد بن سلمان واثقة ومطلعة ومقنعة.

وقال قرقاش، في تغريدة على «تويتر» «لقاء الأمير محمد بن سلمان الشامل مع (بلومبيرغ) تميز بالصراحة والوضوح، وجاءت ردود الأمير واثقة ومطلعة ومقنعة، الأمير محمد بن سلمان يبرز مجدداً عبر اللقاء قائداً وطنياً طموحاً وواقعياً، وإجاباته قوّضت حملة التضليل التي تطال السعودية الشقيقة. حوار مهم في فحواه وتوقيته».

وكان ولي العهد السعودي قد تناول في مقابلته مع وكالة «بلومبيرغ»، أول من أمس، عدداً من القضايا السياسية والاقتصادية والتنموية الداخلية والخارجية، وتطرق إلى العلاقات مع الولايات المتحدة الأميركية، التي وصفها بالممتازة.

وعن العلاقة مع الرئيس الأميركي ترامب، أوضح بن سلمان: «أنا أحب العمل معه. ولقد حققنا الكثير في الشرق الأوسط، خصوصاً ضد التطرف والأيديولوجيات المتطرفة، والإرهاب، واختفاء «داعش» في فترة قصيرة جداً في العراق وسورية».

وعن أمن السعودية، أوضح ولي العهد: «في الواقع لن ندفع شيئاً مقابل أمننا، نعتقد أن جميع الأسلحة التي حصلنا عليها من الولايات المتحدة قد دفعنا من أجلها، إنها ليست أسلحة مجانية».

وعن اليمن، قال، إن بلاده تأمل أن تنتهي الأزمة اليمنية في أقرب وقت ممكن، وأن تكون الأطراف اليمنية جاهزة قريباً للتفاوض والتوصل إلى حل. وشدّد ولي العهد على أن بلاده لا تريد «حزب الله» جديداً في الجزيرة العربية، مشدداً أن الأمر «خط أحمر للعالم، وليس للسعودية فقط».

وأضاف ولي العهد السعودي ،لا أحد يريد وجود «حزب الله» في مضيقٍ يمر من خلاله نحو 15% من التجارة العالمية. سنواصل الضغط عليهم. نحن نأمل أن يكونوا مستعدين للتفاوض والتوصل إلى اتفاق في أقرب وقت ممكن.

طباعة