«فضيحة» لحزب المحافظين البريطاني بسبب «اختراق إلكتروني»

واجه حزب المحافظين البريطاني بزعامة رئيسة الوزراء تيريزا ماي السبت حرجا بسبب خلل أمني إلكتروني أدى إلى كشف التفاصيل الشخصية لاتصالات وزراء كبار وشخصيات أخرى بارزة في التطبيق المخصص للمؤتمر السنوي للحزب.

واكتشفت الكاتبة بجريدة الغارديان دون فوستر أن خللا في هذا التطبيق سمح للناس بالدخول عليه مثل أي شخص من المشاركين في هذا المؤتمر لأنه لا يتطلب ببساطة سوى إدخال عنوان البريد الإلكتروني.

وأدى هذا إلى إمكانية الحصول على أرقام الهواتف المحمولة لكل المشاركين في هذا المؤتمر ونشر بياناتهم، واستبدال صور بعضهم بصور إباحية.

ويحضر المؤتمر الذي يستمر 4 أيام، صحافيون وأعضاء في الحزب ونواب ووزراء في الحكومة.

وأوضحت فوستر على «تويتر» كيف أنها تمكنت من الدخول إلى النظام بوصفها وزير الخارجية السابق بوريس جونسون.

ولم يصدر رد فعل من حزب المحافظين، إلا أن وسائل إعلام ذكرت أنه جرى سد الثغرة في التطبيق.

وكشف صحافي على موقع «بازفيد» أن وزيرين حاليين على الأقل تلقيا اتصالات هاتفية من الجمهور نتيجة لهذا الخلل.

يذكر أنه تم استبدال الصور الخاصة ببعض المسؤولين على التطبيق، مثل جونسون، ووضع صور إباحية مكانها مع عبارات تهكمية، حسب ما ذكر موقع «صن» البريطاني.