التحالف الدولي باقٍ في العراق.. والمالكي يعلن قرب تشكيل الكتلة البرلمانية الأكبر - الإمارات اليوم

التحالف الدولي باقٍ في العراق.. والمالكي يعلن قرب تشكيل الكتلة البرلمانية الأكبر

قال المتحدث باسم التحالف الدولي، شون رايان، أمس، إن قوات التحالف، الذي تقوده الولايات المتحدة، ستبقى في العراق طالما هناك حاجة للإسهام في إعادة الاستقرار، في مرحلة ما بعد تنظيم «داعش»، فيما كشف نائب الرئيس العراقي، نوري المالكي، عن أن القوى الوطنية اقتربت كثيراً من مسألة تشكيل الكتلة البرلمانية الأكبر، خصوصاً بعد المصادقة على نتائج الانتخابات من قبل المحكمة الاتحادية. وأضاف رايان في حوار مع «سكاي نيوز عربية» أن «داعش» لايزال خطيراً، مؤكداً «سنبقى في العراق (بدعوة من الحكومة) قدر الإمكان لاستئصال التنظيم»، وتابع «لاتزال الجيوب الداعشية موجودة، لدى عناصر التنظيم بعض الإمدادات المالية والذخائر».

وعن دعوة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، لخروج القوات الأميركية من سورية، قال: «يجب علينا أن ننهي مهمتنا القتالية، ترامب يستمع إلى استشارات كبار قادة الجيش، والهدف الأساسي هو تدمير داعش».

وأعرب عن شكره للسعودية والإمارات لتبرعاتهما «السخية» للتحالف الدولي من أجل بسط الاستقرار في المنطقة.

من ناحية أخرى، قال نوري المالكي، الذي يترأس قائمة «دولة القانون»، إن «مشروع الأغلبية السياسية لايزال هو الحل الأمثل للتخلص من الأزمات، السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية المزمنة، التي يعيشها العراق، والانطلاق لتشكيل حكومة قوية قادرة على حفظ الأمن والاستقرار واستعادة هيبة الدولة والنهوض بالخدمات». وذكر أن «القوى الوطنية اقتربت كثيراً من مسألة تشكيل الكتلة الأكبر، خصوصاً مع المصادقة على نتائج الانتخابات من قبل المحكمة الاتحادية».

طباعة