كيم يونغ أون ينتقد اعتماد «القوات المعادية» أسلوب العصابات لفرض العقوبات

دان الزعيم الكوري الشمالي، كيم يونغ أون، «القوات المعادية» التي تتبع «أسلوب العصابات» في فرض عقوبات، بينما تطالب واشنطن بمواصلة الضغط الدولي على بيونغ يانغ. وأثناء زيارته موقع بناء في منطقة وونسان - كالما الحدودية، هاجم كيم يونغ أون «القوات المعادية»، التي اتهمها بأنها «تسعى لخنق الشعب الكوري عبر عقوبات دنيئة وحصار».

وتحثّ واشنطن الدول على الإبقاء على ممارسة أقصى حدّ من الضغط على كوريا الشمالية عبر العقوبات. وأعلنت وزارة الخزانة الأميركية، الأربعاء الماضي، عقوبات مالية ضد شركة روسية وصينية متهمتين بمواصلة علاقاتهما التجارية مع كوريا الشمالية. إلا أن بيونغ يانغ مصممة على تشجيع ما قيل إنه «عصر جديد» في علاقتها مع واشنطن، التي حرص كيم يونغ أون على عدم مهاجمتها بالاسم.