مقتل 92 أفغانياً بهجوم لـ «طالبان» وتفجير انتحاري في كابول - الإمارات اليوم

مقتل 92 أفغانياً بهجوم لـ «طالبان» وتفجير انتحاري في كابول

أفغان يبكون قريباً لهم قضى في تفجير كابول. رويترز

أودى هجوم لحركة طالبان على موقع عسكري أفغاني بحياة 44 من أفراد الجيش والشرطة، أمس، في حين أدى تفجير انتحاري في كابول إلى مقتل 48 شخصاً على الأقل، مع استمرار موجة العنف الدامي في أنحاء أفغانستان.

وقال مسؤولون محليون في إقليم بغلان الشمالي، إن ما لا يقل عن تسعة من أفراد الشرطة و35 جندياً قتلوا في الهجوم الذي وقع في وقت مبكر أمس، وهو الأحدث في سلسلة هجمات أسقطت عشرات القتلى في صفوف قوات الأمن في أنحاء البلاد.

وفي وقت لاحق، بدد هجوم انتحاري على مركز تعليمي، في منطقة أغلب سكانها من الشيعة غرب كابول، الهدوء النسبي الذي شهدته العاصمة الأفغانية على مدى أسابيع. وتسبب الهجوم في مقتل 48 شخصاً على الأقل وإصابة 67.

وتأتي الهجمات في وقت تحاول مدينة غزنة، بوسط البلاد، التعافي من القتال العنيف الذي استمر لمدة خمسة أيام، وتسلط الضوء أيضاً على حجم الضغوط الشديدة التي تمارسها «طالبان» على قوات الأمن المحلية.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن تفجير كابول، لكن الهجوم يحمل بصمات تنظيم «داعش» الذي نفذ هجمات سابقة كثيرة على أهداف للشيعة. وأصدرت حركة طالبان بياناً تنفي فيه مسؤوليتها.

طباعة