المعارضة الفرنسية تطالب بحجب الثقة عن الحكومة

طالب حزب المعارضة المحافظ في فرنسا، أمس، بإجراء اقتراع على حجب الثقة عن الحكومة بسبب موجة الغضب المتعلقة بألكسندر بينالا، الحارس الشخصي للرئيس إيمانويل ماكرون، الذي ظهر في تسجيل مصور وهو يضرب محتجين يوم عيد العمال.

وقال رئيس كتلة حزب الجمهوريين المعارض في مجلس النواب كريستيان جاكوب للصحافيين: «فشلت الحكومة ويتعين أن تتحمل المسؤولية أمام البرلمان».

وأظهر استطلاع أجرته «إيبسوس» ونشر أمس، أن شعبية الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون تراجعت إلى أدنى مستوياتها منذ سبتمبر 2017، تزامناً مع قضية بينالا، ولم يؤثر فيها إيجاباً فوز فرنسا ببطولة كأس العالم لكرة القدم.

وأفاد الاستطلاع الذي أجري لحساب مجلة «لوبوان» بعد يومين من كشف صحيفة «لوموند» قضية بينالا، أن نسبة مؤيدي ماكرون تراجعت أربع نقاط، وبلغت 32%، الأمر الذي لم يحصل منذ سبتمبر 2017.