الحكومة المصرية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية.. ووزيران جديدان للدفاع والداخلية

مصطفى مدبولي. أرشيفية

أدت الحكومة المصرية الجديدة، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، اليمين الدستورية أمام الرئيس عبدالفتاح السيسي، أمس، وذلك بعد أن تم الانتهاء من تشكيلها.

وتم تعيين الفريق محمد أحمد زكي، وزيراً للدفاع والإنتاج الحربي خلفاً للفريق أول صدقي صبحي. كما تم تعيين اللواء محمود توفيق، الذي كان يشغل منصب رئيس جهاز الأمن الوطني، وزيراً جديداً للداخلية، خلفاً اللواء مجدي عبدالغفار. وعرض التلفزيون الرسمي لقطات لوزراء الحكومة الجديدة، يؤدون اليمين الدستورية أمام السيسي، وذلك بعد أكثر من أسبوع على تقديم حكومة شريف إسماعيل السابقة استقالتها إلى السيسي. وشمل التغيير 12 وزارة، هي بالإضافة إلى الدفاع والداخلية، الصحة، والبيئة، والزراعة، والمالية، والتجارة والصناعة، والتنمية المحلية، والطيران، والشباب والرياضة، والاتصالات، وقطاع الأعمال العام.

وجاء في التشكيل الجديد تعيين محمد معيط وزيراً للمالية، ويونس المصري وزيراً للطيران المدني، وعمرو طلعت وزيراً للاتصالات، وهالة زايد لوزارة الصحة. وضم التشكيل أشرف صبحي وزيراً للشباب والرياضة، وعمرو نصار وزيراً للتجارة والصناعة، وعز الدين أبوستيت وزيراً للزراعة، وهشام توفيق وزيراً لقطاع الأعمال العام، ومحمود شعراوي وزيراً للتنمية المحلية، وياسمين فؤاد وزيرة للبيئة. واحتفظ رئيس الوزراء الجديد بحقيبة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية التي كان يشغلها منذ فبراير 2014. وبذلك أصبح عدد وزراء الحكومة 32 بدلاً من 33، إضافة إلى رئيس الوزراء.

طباعة