ارتفاع عدد ضحايا بركان غواتيمالا إلى 70 قتيلاً

ارتفعت حصيلة قتلى ثوران بركان «دي فويغو» بغواتيمالا إلى 70 قتيلاً، وفقاً لمصادر طبية.

وكان آخر ضحية هو طفل «ثمانية أعوام»، أصيب بحروق شديدة، وكان من المقرر إرساله إلى الولايات المتحدة لتلقي العلاج.

وأدى ثوران بركان دي فويغو، البالغ ارتفاعه 3763 متراً ويوجد على بُعد نحو 70 كيلومتراً جنوب غرب غواتيمالا سيتي، الأحد، إلى إصابة نحو 50 شخصاً آخرين. وكان من بين القتلى عائلات بأكملها تم العثور على جثثها في منازلها، بعد أن قذف البركان الحمم البركانية والصخور وغطى المنطقة بالرماد. وتسبب البركان في تدمير قريتي «ال روديو» و«سان ميغيل لوس لوتيس» إلى حد كبير، وتم إجلاء نحو 3200 شخص من المنطقة.