الإمارات اليوم

الجيش المصري يعلن القضاء على 105 تكفيريين في سيناء

:
  • القاهرة - وام

أعلنت القوات المسلحة المصرية اليوم القضاء على 105 مسلحين " تكفيريين " في إطار العملية الشاملة " سيناء 2018 " لمجابهة الارهاب في جميع الاتجاهات الاستراتيجية للبلاد.

كما أعلن العقيد تامر الرفاعي المتحدث العسكري للقوات المسلحة في مؤتمر صحفي استشهاد 16 من القوات المشاركة وإصابة 19 آخرين أثناء عمليات المداهمة للبؤر الإرهابية .

وأوضح أن العملية شهدت كذلك تدمير 1907 أوكار ومخازن للعناصر الإرهابية تستخدمها للاختباء وتخزين الاحتياجات الادارية والطبية والأسلحة والذخائر والألغام والمواد التي تستخدم في تصنيع العبوات الناسفة.

ولفت إلى اكتشاف وضبط وتدمير 157 عربة و387 دراجة نارية خاصة بالعناصر التكفيرية و41 عربة دفع رباعي محملة بالأسلحة والذخائر على الحدود الغربية والجنوبية اضافة الى ضبط 129 بندقية خرطوش.

ونوه إلى أنه تم ايضا اكتشاف وتدمير471 عبوة ناسفة وكميات كبيرة من مادتي (سي.4) و(تي.ان.تي) والأسلحة والذخائر مختلفة الأعيرة اضافة الى تدمير خمس فتحات أنفاق بواسطة قوات حرس الحدود والمهندسين العسكريين.

وأشار كذلك الى قيام القوات المسلحة باكتشاف وتدمير مركزين اعلاميين ومركزي ارسال آخرين "تستخدمها العناصر التكفيرية في عملياتها الإرهابية".

وأوضح المتحدث أنه تم القبض على عدد 2829 فردا "ما بين عناصر اجرامية ومطلوبة جنائيا أو مشتبه في دعمها للعناصر التكفيرية مشيرا الى أنه تم الافراج عن عدد كبير منهم بعد اتخاذ الاجراءات القانونية حيالهم ومراجعة موقفهم الأمني.

وذكر أنه تم ايضا ضبط 461 فردا أثناء محاولات التسلل والهجرة غير الشرعية وتدمير 116 مزرعة لنبات البانجو وضبط حوالي 51.6 طن من المواد المخدرة.

وأكد المتحدث استمرار العمليات العسكرية لتحقيق أهدافها المخططة لتطهير سيناء من البؤر "الإرهابية" مشيرا الى أن خطط وبرامج التنمية الشاملة في سيناء لم تتوقف بالتزامن مع الحرب على "الإرهاب".

وأشار الى اتخاذ جميع الاجراءات لتأمين حدود مصر البرية والساحلية والتصدي بكل قوة لأي محاولة اختراق خط الحدود الدولية مؤكدا احترام مصر لسيادة جميع الدول المتصلة معها بحدود جغرافية والتنسيق الكامل معها لتأمين الحدود وتبادل المعلومات الخاصة بوجود وتحرك العناصر "الإرهابية".