السيستاني يعارض الانفصال ويطالب بالعودة إلى المسار الدستوري

أعلن المرجع الشيعي العراقي، علي السيستاني، أنه يعارض انفصال إقليم كردستان عن العراق، داعياً الزعامة الكردية إلى العودة لما وصفه بالمسار الدستوري في السعي للاستقلال.

وقال ممثل السيستاني، أحمد الصافي، خلال خطبة الجمعة في مدينة كربلاء جنوب بغداد أمس، إن السيستاني يعارض انفصال المنطقة الكردية في شمال العراق، مضيفاً أن السيستاني يدعو حكومة إقليم كردستان العراقي «إلى الرجوع إلى المسار الدستوري» في سعيها لتقرير مصير الشعب الكردي.

وهذه أول خطبة للسيستاني تتطرق للشأن السياسي منذ بداية عام 2016، في إشارة واضحة إلى الأهمية التي يوليها للأزمة بين بغداد وحكومة كردستان بعد استفتاء الاستقلال.

 

طباعة