بلير يحثّ البريطانيين على التحرك ضد «بريكست»

حثّ رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير، أمس، البريطانيين المؤيدين للاتحاد الأوروبي، على التحرك وإقناع الناخبين الذين صوّتوا لمصلحة «بريكست» بتغيير رأيهم.

وأكد بلير خلال حفل نظمته مجموعة «بريطانيا منفتحة»، التي تنشط من أجل إبقاء علاقات وثيقة بين لندن والاتحاد الأوروبي، «هذا ليس الوقت المناسب للتراجع وعدم المبالاة أو اليأس، وإنما وقت النهوض للدفاع عن الأمور التي نؤمن بها». وقال: «لا أعلم ما إذا كنا سننجح، لكنني على يقين بأن الأجيال المقبلة ستحكم علينا بحقد إذا لم نحاول».

وأضاف أنه «يجب أن نبني حركة تتجاوز خطوط الحزب»، معلناً أنه ينشئ معهداً لتطوير حجج ضد «بريكست» ومع إبقاء علاقات وثيقة مع الاتحاد الأوروبي.

وشن بلير هجوماً لاذعاً على سياسة الحكومة، قائلاً إن عملية الخروج من الاتحاد الأوروبي يقودها مؤيدو عملية «بريكست» مشددة.

 

طباعة