51 قتيلاً بتفجير انتحاري في بغداد

قالت مصادر أمنية عراقية، أمس، إن 51 شخصاً قتلوا وأصيب 55 بهجوم انتحاري بشاحنة صغيرة ملغومة في مدينة الصدر بالعاصمة العراقية بغداد.

واستهدف التفجير الانتحاري الذي تنظيم «داعش» المسؤولية عنه، وهو الأكثر دموية في العاصمة العراقية هذا العام شارعاً مزدحماً يكتظ بتجار السيارات المستعملة.

من جهة أخرى، أفاد مصدر أمني عراقي في قيادة شرطة محافظة نينوى بمقتل أربعة مدنيين، وإصابة 12 آخرين بجروح، إثر قصف تنظيم «داعش» بصواريخ الكاتيوشا سوقاً شعبية في منطقة النبي يونس شرق الموصل.

طباعة