60 قتيلاً بأعمال شغب في سجن بالبرازيل

قُتل 60 شخصاً على الأقل، الليلة قبل الماضية، في تمرد داخل سجن «أنيسيو جوبيم» في مدينة ماناوس في شمال البرازيل.

وقال وزير الأمن العام في ولاية أمازونيا، سيرجيو فونتيس «وفق حصيلة أولية، تم العثور على 60 جثة»، لافتاً في مقابلة مع إذاعة «تيرادنتيس» المحلية، إلى وقوع مواجهات بين أفراد عصابات داخل السجن.

وأكد فونتس لإذاعة «جي 1» أن العديد من الضحايا قطعت رؤوسهم.

واحتجز السجناء 12 من حرّاس السجن، فيما استعادت قوات الأمن، أمس السيطرة على السجن.

 

طباعة