اليابان تطلب مساعدة الأردن في أزمة رهينة "داعش"

طلبت اليابان من الأردن المساعدة في تأمين الإفراج عن الرهينة الياباني كينجي جوتو المخطوف لدى تنظيم"داعش" بعد نشر تسجيل فيديو  الثلاثاء الماضي  يقول فيه فيما يبدو انه قد يقتل في غضون 24 ساعة.
 
ويقول الصوت في تسجيل الفيديو مخاطبا الشعب الياباني "أبلغوا حكومة اليابان بممارسة كل الضغط السياسي على الأردن" مضيفا بأنه سيقتل ما لم تفرج الأردن عن ساجدة الريشاوي التي أدينت في تنفيذ هجوم انتحاري كان ضمن ثلاثة تفجيرات في فنادق هزت العاصمة الأردنية عام 2005 وحكم عليها بالإعدام.
 
وقال التلفزيون الأردني نقلا عن مصدر عسكري إن السلطات تحاول التحقق من صحة الفيديو. وسيكون هذا هو ثالث تسجيل يضم مراسل الحرب المخضرم جوتو. وأضاف المصدر أن الوكالات المعنية تعمل على التحقق من صحة التسجيل الصوتي المنسوب إلى تنظيم "داعش".
 
وهذه هي أعمق أزمة دبلوماسية يواجهها رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي خلال أكثر من عامين في السلطة.
 

طباعة