قتيلان و20 جريحاً في مواجهات بالجزائر

أعلنت وزارة الداخلية الجزائرية أمس، أن شخصين على الأقل قتلا، وأصيب نحو 28 آخرين بجروح في مواجهات بين الشرطة ومحتجين بمدينة تقرت في ولاية ورقلة النفطية في جنوب العاصمة الجزائرية.

وذكرت مصادر محلية أن المواجهات اندلعت عقب احتجاج المواطنين الذين يطالبون بتوصيل خدمات المياه الصالحة للشرب وتنفيذ قرارات الحكومة الخاصة ببيع الأراضي الخاصة بالبناء.

وأضافت المصادر أن القتيلين أصيبا بطلقات نارية يجهل مصدرها حتى الآن، خصوصاً بعد نفي الشرطة اللجوء لاستعمال الرصاص الحي لتفريق المحتجين الذين اعتصموا وسط البلدة، وصاحب ذلك اعتقال عدد منهم واقتيادهم إلى مقر الأمن.

طباعة