كيسنجر: ما نراه في كييف هو تجربة لما نريده لروسيا

متظاهرون في كييف يطالبون بإسقاط الرئيس. رويترز

برر وزير الخارجية الأميركي الأسبق، هنري كيسنجر، الطريقة التي يرى فيها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، سير الأحداث والاضطرابات بين الحكومة والمعارضة في أوكرانيا، معتبراً أن ما يراه في كييف هو تجربة لما تريده أميركا لروسيا.

وسئل كيسنجر في مقابلة حصرية مع شبكة «سي إن إن» الأميركية مع الإعلامي فريد زكريا، إن كان يعتقد ان الرئيس الروسي يراقب ما يحصل في أوكرانيا ويفكر في أن الغرب وأميركا يقومان بذلك من أجل تطويق روسيا، فأجاب «أعتقد أن ما يراه بوتين في العاصمة الأوكرانية كييف هو تجربة لما نود أن يحدث في روسيا». وتابع «قضية تغيير النظام، وكون الاضطرابات (في كييف) تحدث بالتزامن مع اقتراب موعد انطلاق الألعاب الأولمبية في سوتشي يجعل بوتين أكثر ريبة».

طباعة