أوباما: إسرائيل دولة يهودية وسأعرقل أي عقوبات على إيران

باراك أوباما. أ.ف.ب

حذّر الرئيس الأميركي، باراك أوباما، أول من أمس، في خطابه حول حالة الاتحاد، أنه سيستعمل حق النقض ضد أية عقوبات على إيران قد يصوت عليها الكونغرس خلال فترة المفاوضات حول البرنامج النووي الايراني، وأكد أن إسرائيل دولة يهودية تعرف أن أميركا ستقف دائماً إلى جوارها.

وقال أوباما «فليكن ذلك واضحاً: في حال أرسل إليّ الكونغرس الآن قانون عقوبات جديداً من شأنه أن يهدد بإفشال هذه المفاوضات، فسأستعمل حقي في النقض ضده». وأضاف «هذه المفاوضات ستكون صعبة وقد لا تنجح».

وأوضح «مع شركائنا وحلفائنا، انخرطنا في هذه المفاوضات لنرى ما إذا كان بإمكاننا التوصل إلى الهدف الذي نتقاسمه جميعا: منع إيران من الحصول على سلاح نووي».

 

طباعة