السلطات المغربية تعلن تفكيك خلية «جهادية»

أعلنت السلطات المغربية، أمس، تفكيك خلية «جهادية»، كانت تنشط في شمال المملكة وفي مراكش، مشيرة إلى أن زعيمها سبق أن خدم في الجيش الإسباني قبل ان يقاتل في صفوف تنظيم «القاعدة» في افغانستان.

وذكرت وزارة الداخلية في بيان أن هذه الخلية كانت تنشط في الناظور وتطوان والحسيمة وتأزة وفاس ومراكش. وأضاف البيان الذي نشرته وكالة المغرب العربي للانباء ان «زعيم هذه الخلية الذي لديه خبرة قتالية ضمن التنظيمات الارهابية المرتبطة بـ(القاعدة) في أفغانستان، اكتسب خبرة ميدانية في صفوف الجيش الإسباني الذي كان يشتغل به أثناء إقامته بـ(جيب) مليلية قبل ان يستقيل من وظيفته». وتابع أن زعيم الخلية «استقر بعد ذلك في ضواحي الناظور التي اعتمدها قاعدة للاستقطاب وتعزيز صفوف كيانه الإرهابي».

طباعة