لافروف يحذّر من الفوضى حال التركيز على تنحية الأسد

حذّر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، من تصاعد الفوضى في سورية، حال تم التركيز على تنحية النظام كهدف وحيد، ولم يتم الحفاظ على المؤسسات الحالية، بما في ذلك الجيش وقوات الأمن. وقال لافروف، في مقابلة تلفزيونية، أمس، إن «وثيقة (جنيف1) لا تتضمن أية نقطة تتحدث عن أن أحداً ما يجب أن يتنحى، بل يجري الحديث فيها حول ضرورة أن يتفق السوريون بأنفسهم على تشكيلة ومعايير لمرحلة انتقالية مقبولة للجميع، وبهذه الوثيقة هناك إشارة في الوقت نفسه إلى ضرورة الحفاظ على مؤسسات المجتمع السوري، بما في ذلك الجيش وقوات الأمن».

وشدّد على أن «هذا الموضوع ليس مجرد تعبير مجازي، كثيرون يقولون اليوم إنه إذا وضعنا تنحية النظام هدفاً وحيداً، كما يحاول البعض القيام به الآن، فإن سورية على موعد مع الفوضى».

طباعة