تونس: جدل «المقدسات وتجريم التكفير» يعطل الدستور

«التأسيسي» التونسي. أ.ف.ب

أنهى نواب «التأسيسي» المصادقة فعلاً على اغلب الفصول في دستور تونس الجديد، ومن بينها المساواة بين الرجل والمرأة، اضافة إلى استبعاد الشريعة الاسلامية مصدراً أساسياً للتشريع. ولكن الفصل السادس من الدستور الذي نص سابقاً على تجريم التكفير اصبح مثار احتجاج الاسلاميين الذين يطالبون بتعديله رغم الموافقة عليه سابقاً.

وقال نواب من حركة النهضة إنه يتعين اضافة معنى تجريم المساس بالمقدسات الدينية، وتخفيف معنى تجريم التكفير وتغييره إلى معنى اقل حدة، وهو ما رفضته المعارضة التي تقول ان دعوات التكفير التي اطلقها متشددون دفعت إلى قتل المعارضين العلمانيين شكري بلعيد ومحمد البراهمي. وقال القيادي بالجبهة الشعبية إنه يتعين إعلان حركة النهضة منظمة إرهابية اذا تراجعت عن فصل تجريم التكفير.

 

طباعة