الإمارات تفتتح مخيّماً لعائلات سورية نزحت إلى شمال العراق

جمعية الهلال الأحمر الإماراتي قانت بتأمين المخيم الجديد في أربيل. أ.ف.ب

افتتحت دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلة بـ«جمعية الهلال الأحمر الإماراتي»، أمس، في أربيل، مخيماً يؤوي 150 عائلة سورية نزحت إلى إقليم كردستان العراق بسبب النزاع الدامي في سورية 2011. ووصلت هذه العائلات إلى مدينة اربيل، كبرى مدن إقليم كردستان شمال العراق. وقامت «جمعية الهلال الأحمر الإماراتي» بتأمين المخيم الجديد الذي أقيم في المنطقة ذاتها. وحضر مراسم افتتاح المخيم القنصل الإماراتي في اربيل، راشد المنصوري، ومسؤولون محليون. وقال المنصوري لـ«فرانس برس» إن «المخيم يتسع لنحو 110 أشخاص، ويضم 150 خيمة من اجل تخفيف معاناة اللاجئين السوريين في كردستان العراق». وأشار إلى أن «(الهلال الأحمر الإماراتي) بصدد إجراء توسيع للمخيم وتأمين احتياجات أساسية لمخيمات أخرى للاجئين السوريين في محافظة أربيل».

طباعة