المعلم وظريف في موسكو لبحث النزاع السوري

بدأت روسيا أمس، جولة محادثات جديدة مع وزيري خارجية ايران محمد جواد ظريف وسورية وليد المعلم حول الوضع في سورية، قبل اقل من اسبوع من انعقاد مؤتمر «جنيف-2» بحثاً عن حل سياسي للنزاع في سورية. ووصل ظريف والمعلم معاً إلى موسكو فجر أمس، على الطائرة نفسها. وكان ظريف اجرى محادثات الاربعاء في دمشق مع الرئيس السوري بشار الاسد والوزير المعلم. والتقى ظريف صباح أمس، نظيره الروسي سيرغي لافروف الذي يستقبل اليوم الوزير السوري. وعقد الوزراء الثلاثة بعد ذلك اجتماعاً قصيراً بعد ظهر أمس. وبعد ذلك، استقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ظريف الذي رحب بدور روسيا في المفاوضات حول سورية. وقال «العام الماضي شهدنا على نجاحات مهمة للدبلوماسية الروسية».

 

طباعة