«حماس» تتهم «السلطة» بشن حملة اعتقالات لعناصرها في نابلس

هنية أعلن قبل أيام سلسلة خطوات لتهيئة الأجواء للمصالحة. رويترز

اتهمت حركة المقاومة الإسلامية «حماس»، أمس، الأجهزة الأمنية الفلسطينية بشن حملة اعتقالات واسعة، في صفوف أعضائها في نابلس بالضفة الغربية، استباقاً لمهرجان تعقده في ذكرى انطلاقتها اليوم. وقال القيادي في الحركة، نزيه أبوعون، إن الأجهزة الامنية في نابلس اعتقلت جميع اعضاء اللجنة المنظمة لاحتفال انطلاقة «حماس» المنوي إقامته في مدينة نابلس اليوم، معتبراً ذلك «رداً على مبادرات حماس التصالحية في غزة، وبدلا من مبادرات مماثلة كان الجميع ينتظرها من قبل حركة فتح في الضفة». وطالت الاعتقالات نحو 20 من أعضاء الحركة. وكان رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة، إسماعيل هنية، أعلن قبل أيام سلسلة خطوات من أجل تهيئة الأجواء للمصالحة، تضمنت إطلاق سراح 10 معتقلين من فتح على «خلفية أمنية».

 

طباعة