الإفراج عن صحافيين سويديين مخطوفين

أعلن السفير السويدي في سورية ولبنان، نيكلاس كيبون، أمس، الإفراج عن صحافي ومصور صحافي سويديين خطفا في سورية في نوفمبر الماضي. وقال: «تم الإفراج عن الصحافيين»، من دون أن يقدم تفاصيل اضافية.

وكانت منسقة التواصل في اللجنة الدولية للصليب الأحمر في بيروت، كلير كبلون، قالت إن اللجنة نقلت أمس، صحافياً سويدياً كان مفقوداً في سورية من بلدة عرسال اللبنانية إلى مكتبها في بيروت، حيث جرى تسليمه إلى السفير السويدي.

من جهة أخرى، أفاد مصدر دبلوماسي في بيروت بأن الصحافي الثاني، أفرج عنه السبت الماضي، ونقل كذلك إلى لبنان.

 

طباعة