استدعاء سفير مصر لدى الدوحة للتشاور بعد الاستفتاء

قررت مصر، أمس، استدعاء سفيرها في قطر للتشاور، بعد الانتهاء من استفتاء المصريين في الخارج على الدستور، وذلك احتجاجاً على ما تعتبره مصر «تدخلاً قطرياً في شؤونها الداخلية».

ونسب موقع صحيفة «اليوم السابع» المصرية، إلى «مصادر مطلعة» قولها إن وزارة الخارجية قررت استدعاء سفير القاهرة في قطر، محمد مرسي «رداً على التدخل القطري المرفوض في الشأن الداخلي للبلاد».

وقالت المصادر إن السفير مرسي قام، بناء على تكليف من وزير الخارجية نبيل فهمي، بنقل رسالة احتجاج شديدة اللهجة إلى الخارجية القطرية، مؤكداً رفض مصر للتدخلات القطرية في الشأن الداخلي المصري وأن مصر لن تسمح باستمرار هذا المسلك القطري المرفوض.

وأشارت إلى أن السفير مرسي سيظل في عمله إلى حين انتهاء إجراءات الاستفتاء على الدستور للمصريين في الخارج، التي ستجري في من الثامن إلى 12 يناير الجاري لمتابعة مشاركة الجالية المصرية في قطر، وأنه سيعود إلى القاهرة بعد إجراء الاستفتاء، وذلك تنفيذاً لقرار استدعائه للتشاور.

طباعة