بارزاني يهدد بالتدخل للدفاع عن أكراد سورية

هدد رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني، أمس، بالتدخل للدفاع عن أكراد سورية، في حال ثبوت تعرضهم للقتل على أيدي الجماعات «الإرهابية»، في إطار الصراع الذي تعيشه سورية منذ سنتين ونصف السنة تقريباً.

ونقل الموقع الالكتروني لرئاسة إقليم كردستان العراق عن بارزاني قوله «تقوم بعض وسائل الاعلام منذ فترة بنشر انباء عن قيام الارهابيين بالنفير العام ضد المواطنين الكرد، وان إرهابي (القاعدة) يتعرضون للأكراد المدنيين الأبرياء ويقومون بذبح النساء والاطفال». وأضاف مخاطباً الأحزاب الكردية العراقية، من أجل «إظهار الحقائق من هذه الانباء أطالبكم بإجراء تحقيق خاص لزيارة كردستان الغربية (شمال سورية) والتحقق من هذه الانباء». وأكد بارزاني انه «إذا ظهر أن هذه الانباء صحيحة، وظهر ان المواطنين ونساء وأطفال الكرد الأبرياء هم تحت تهديد القتل والإرهاب، فإن إقليم كردستان العراق سيسخر كل إمكاناته للدفاع عن النساء والاطفال والمواطنين الأبرياء الكرد في كردستان الغربية» في سورية. ودرات خلال الاسابيع الماضية اشتباكات عنيفة بين مجموعات جهادية وأكراد في مناطق واسعة من شمال سورية، حيث تمكن الأكراد الذين اعلنوا «النفير العام»، من طرد المقاتلين الاسلاميين من عدد من المناطق، ابرزها مدينة رأس العين.

طباعة