«حماس» تنفي اختراق «الموساد» لمكتب هنية

 

 

نفت الحكومة الفلسطينية المقالة التي تديرها حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أمس، صحة ما تداولته بعض المواقع الإخبارية المحلية عن اختراق الموساد الإسرائيلي لمكتب رئيسها بغزة إسماعيل هنية.

وأفاد بيان أصدره مجلس الوزراء بغزة، في بيان، بأنه «لا صحة لما تناولته بعض المواقع المشبوهة حول اختراق الموساد لموظف في مكتب رئيس الوزراء».

وأضاف أن «التعليمات صدرت لجهات الاختصاص لملاحقة الموقع الذي ردد هذه الأخبار الكاذبة إدارياً وقانونياً وفق الأصول». وكان «الكوفية برس»، ومواقع أخرى موالية لحركة فتح، ذكرت أن قوة من الأمن الداخلي اعتقلت أحد الموظفين من مكتب هنية، مضيفة انه مرتبط بالمخابرات الإسرائيلية وزودها بمعلومات عن أنشطة هنية، الذي يعد أبرز مسؤولي «حماس» في غزة.

طباعة