ارتفاع عدد اللاجئين في السويد ‬10 أضعاف

أعلنت الإذاعة السويدية العامة، أمس، أن عدد اللاجئين السوريين في السويد ارتفع ‬10 أضعاف في ‬2012، ليصبحوا اول مجموعة من طالبي اللجوء، متوقعة ان يستمر هذا الوضع في ‬2013.

وقال المدير القانوني لوكالة الهجرات، ميكايل ريبينفيك، للاذاعة ان «الوضع في سورية يجعل من المستحيل العودة الى هذا البلد، والذين يأتون الى السويد سيحصلون على تصريح بالإقامة».

وتفيد الارقام الاخيرة للوكالة ان ‬6667 سورياً طلبوا اللجوء الى السويد بين يناير ونوفمبر ‬2012، مقابل ‬640 في ‬2011.

وعبر الناطق باسم الصليب الاحمر، توماس سودرمان، للاذاعة عن اسفه «لاننا لا نرى مؤشرات ايجابية (في سورية)، بل معارك مستمرة».

وتستعد المملكة الاسكندينافية لاستقبال حتى ‬18 ألف لاجئ سوري في ‬2013، كما افادت تقديرات الوكالة. والسويد دولة مستقبلة للاجئين، إلا أنها شددت سياستها منذ ‬2006. وفي الاشهر الـ‬11 الاولى من العام الماضي قدم نحو ‬40 ألف طلب للجوء، حصل ‬33٪ منهم على الموافقة.

طباعة