قوى مصرية ترجئ هدم النصب التذكاري الإسرائيلي في سيناء

قررت قوى ثورية وسياسية مصرية إرجاء هدم صخرة «ديان» بمدينة الشيخ زويد في شمال سيناء عقب إعلان إسرائيل تراجعها عن هدم النصب التذكاري المصري للجندي المجهول بمدينة رام الله بالضفة الغربية. وقال أمين حزب الكرامة في شمال سيناء، خالد عرفات، لوكالة الأنباء الألمانية، أمس، إنه عقب تراجع اسرائيل عن هدم النصب التذكاري للجندي المجهول المصري في رام الله، قررت القوى السياسية تأجيل التوجه إلى الشيخ زويد لهدم النصب التذكاري الإسرائيلي في سيناء والمعروف بصخرة ديان إلى أجل غير مسمى.

وأضاف عرفات أن قرار تأجيل هدم صخرة ديان جاء في أعقاب اجتماع موسع للقوى السياسية والثورية في سيناء، منها حزب الكرامة والدستور والتيار الشعبي وجبهه الانقاذ الوطني والقوى الثورية والشبابية. وربط عرفات تأجيل هدم الصخرة بالظروف التي تمر بها مصر حالياً، ونظراً لتراجع اسرائيل إلى حين أن تأتي الظروف المواتية، والفرصة المناسبة.

طباعة