ليفني تعود إلى السياسة بحزب «الحركة»

وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني. إي.بي.أيه

أعلنت وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني، أمس، عودتها الى الحياة السياسية على رأس حزب جديد بعد أكثر من ستة اشهر على انسحابها من حزب كاديما (يمين وسط)، إثر خسارتها في انتخابات زعامته.

وقالت ليفني في مؤتمر صحافي «قررت العودة الى السياسة وإنشاء حزب جديد اسمه الحركة».

ويأتي إعلان ليفني قبل شهرين من اجراء الانتخابات التشريعية في ‬22 من يناير ‬2013.

وكانت ليفني أعلنت استقالتها في الاول من مايو الماضي من البرلمان (الكنيست) بعد شهر من خسارتها في انتخابات رئاسة حزب كاديما.

وقالت ليفني وقت تسليم استقالتها لرئيس الكنيست رؤوفين ريفلين «إسرائيل فوق بركان والساعة الدولية تدق، ووجود اسرائيل كدولة يهودية وديمقراطية يواجه خطر الموت».

وتأتي عودة ليفني بعد يوم من إعلان وزير الدفاع إيهود باراك بشكل مفاجئ اعتزاله الحياة السياسية.

طباعة