مدفيديف: رحيل الأسد لن يحل الأزمة

أعلن الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف، أمس، أن فكرة رحيل الرئيس السوري بشار الأسد تنم عن «قصر نظر»، ولا تؤدي الى حل الأزمة السورية.

ونقلت وكالة «إيتار تاس» عن مدفيديف قوله، على هامش قمة سيؤول للمراسلين الروس، إن «الاعتقاد بأن رحيل الاسد يعني حل كل المشكلات هو موقف ينم عن قصر نظر، وكل العالم يدرك انه في تلك الحالة سيستمر النزاع على الأرجح».

وأضاف ان «الشعب السوري وليس القادة المحترمون لدول اخرى، هم من يتخذ القرارات حول مصير سورية». وسبق ان أوقفت روسيا مشروعي قرار في مجلس الامن الدولي لإدانة قمع النظام، لكنها ايدت في الاسبوع الماضي بياناً رئاسياً للمجلس دعا الاسد والمعارضة الى وقف اعمال العنف، والعمل من اجل عملية انتقالية ديمقراطية في البلاد.

طباعة