التحقيق مع ليبرمان بتهم فساد

أعلنت وزارة العدل الإسرائيلية، أمس، أن وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان سيحضر جلسة استماع لمجموعة من التهم منتصف الشهر الجاري قد تؤدي الى توجيه تهم جنائية اليه. وقال متحدث باسم وزارة العدل، إن مدعي عام الحكومة يهودا فاينشتاين سيعقد جلسة الاستماع في 17و18 يناير الجاري، وسيتسنى لليبرمان وفريقه القانوني فرصة للرد على الادعاءات. وفي أبريل الماضي أعلن فاينشتاين أنه يفكر في تقديم لائحة اتهام جنائية ضد ليبرمان عقب عقد جلسة استماع. وقال بيان لوزارة العدل حينذاك، إن التهم تتضمن «الاحتيال وخيانة الثقة والحصول على شيء بالخداع وغسيل الأموال والتلاعب بشاهد». وأوضح البيان ان الادعاءات تتعلق «بملايين الدولارات» وتعود الى الفترة ما بين عامي 2001 و،2008 عندما كان ليبرمان عضواً في الكنيست ووزيراً للشؤون الاستراتيجية.

طباعة