إرجاء محاكمة بن علي إلى 28 يوليو

أرجئت إلى 28 يوليو الجاري المحاكمة الغيابية الثالثة للرئيس التونسي زين العابدين بن علي، الذي حوكم مع اثنين من اقربائه بتهم الفساد والاحتيال العقاري. وقد «أرجئت الجلسات الى 28 يوليو»، بناء على طلب محامي الدفاع، كما جاء في القرار الذي سجله كتاب المحكمة. ولدى افتتاح الجلسة، ذكر رئيس الغرفة الجنائية السادسة في محكمة الدرجة الاولى عادل جريدي، أن المتهمين «غائبون على الرغم من صدور مذكرات توقيف دولية وطلب تسليم» ضد بن علي. وكان يفترض محاكمة الرئيس المخلوع في قضية اولى بتهمة «تجاوز حد السلطة» إذ أجاز «شخصياً الاستيلاء بطريقة احتيالية على قطعة ارض في أحد الأحياء الراقية بتونس، لمصلحة ابنته نسرين وزوجها صخر المطيري الهاربين في قطر، بمبلغ ادنى بكثير من الأسعار الجارية. والقضية الثانية تتعلق بالتنازل، بناء على «تدخل شخصي» من الديكتاتور السابق، عن قطعة ارض لمصلحة شركة يملكها صخر المطيري، التي كان مقرراً تحويلها حديقة عامة.

طباعة