9000 ادعاء بالفساد والرشوة في تونس

قال رئيس اللجنة الوطنية التونسية لتقصي الحقائق حول الفساد والرشوة، ان اللجنة تحقق في اكثر من 9000 ادعاء بالفساد والرشوة، تلقتها بعد الثورة الشعبية التي اطاحت بحكم الرئيس زين العابدين بن علي في يناير الماضي، واضاف رئيس اللجنة عبد الفتاح عمر لـ«رويترز» على هامش منتدى دولي ينظمه

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في القاهرة على مدى يومين، ان اللجنة التي شكلت بعد الثورة تحقق في ادعاءات الفساد والرشوة التي تتلقاها من المواطنين او مؤسسات ادارة الدولة، بالإضافة إلى الملفات التي تبادر اللجنة بفتحها ذاتياً.

وقال عمر، وهو استاذ جامعي في القانون، ان اللجنة تحقق في اكثر من 9000 ادعاء بالفساد والرشوة، منها نحو 8000 ملف تلقتها من المواطنين.

واشار الى ان تونس تعد لإنشاء هيئة دائمة لملاحقة الفساد بعد انتهاء عمل لجنته المستقلة، لكنه لم يحدد لذلك إطاراً زمنياً. وقال ان لجنته تتألف هي ذاتها من هيئتين، احداهما للخبراء والأخرى لممثلين عن المجتمع المدني.

طباعة