فرنسا تلقّت طلباً بتجميد أرصدة مسؤولين مصريين.. واستثناء مبارك

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية برنار فاليرو ان السلطات المصرية طلبت أمس، من فرنسا تجميد أرصدة مسؤولين مصريين سابقين باستثناء الرئيس السابق حسني مبارك وأفراد عائلته.

وقال فاليرو لفرانس برس "تلقينا طلباً من السلطات المصرية بتجميد أرصدة مسؤولين مصريين سابقين".

وأضاف "ندرس هذا الطلب ونتعاون بالتأكيد مع السلطات المصرية"، موضحا أن هذا الطلب "لا يشمل الرئيس السابق حسني مبارك ولا أفراد عائلته".

وكانت ألمانيا وبريطانيا أعلنتا في وقت سابق أمس، أنهما تلقتا طلبا مماثلا من السلطات المصرية، علما أن وزراء المال الأوروبيين قد يبحثون القضية في بروكسل.

وقالت مصادر قريبة من الملف في فرنسا مساء أمس، أن قائمة المسؤولين السابقين المعنيين الذين يشملهم الإجراء تضم أقل من عشرة أسماء.

طباعة