آراء مختلفة حول تنحي مبارك

المعارض المصري البارز محمد البرادعي يتحدث للمحتجين في ميدان التحرير - رويترز

قال المعارض المصري البارز محمد البرادعي أن هذا "أعظم يوم" في حياته حين أعلن نائب الرئيس المصري عمر سليمان تنحي الرئيس حسني مبارك وتسليمه السلطة للجيش.

وقال البرادعي لرويترز عبر الهاتف "انتظرنا هذا اليوم لعقود. نتطلع جميعاً للعمل مع الجيش للإعداد لانتخابات حرة ونزيهة. أتطلع لفترة انتقالية تشهد تقاسم السلطة بين الجيش والشعب".

ولدى سؤاله عما إذا كان سيترشح في الانتخابات الرئاسية قال البرادعي "المسألة ليست في ذهني. عشت ما يكفي وأنا سعيد بأن أرى مصر حرة".

كما رحب الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى اليوم بما وصفه "بالثورة البيضاء" بعد تنحي الرئيس حسني مبارك، لكنه رفض توضيح ما إذا كان سيرشح نفسه للرئاسة في المستقبل.

وقال موسى لتلفزيون العربية أنه يتطلع للمستقبل لبناء توافق وطني في هذه الفترة.

وأضاف أنه توجد فرصة كبيرة الآن وأن نافذة فتحت بعد "هذه الثورة البيضاء" وبعد تنازل الرئيس.

ولدى سؤاله عما إذا كان مهتما بأن يصبح رئيساً لمصر رد موسى قائلاً "ليس هذا هو الوقت ايلي (الذي) نتكلم فيه". وأضاف "أنا كمواطن مصري أعتزم خدمة بلدي مع كل الآخرين في هذه المرحلة لبناء توافق رأي".

بينما قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم أن الرئيس المصري السابق حسني مبارك قدم خدمة للشعب المصري بتنحيه عن الرئاسة. وأضافت أنه يتعين احترام معاهدات مصر مع إسرائيل.

وقالت ميركل في مؤتمر صحفي "اليوم هو يوم سعادة عظيمة" مضيفة " نشهد جميعاً تغيراً تاريخياً. أشارك الناس سعادتهم.. الملايين من (أبناء) الشعب في شوارع مصر".

وقال السياسي المصري المعارض أيمن نور، الذي حل ثانياً في الانتخابات الرئاسية بعد الرئيس حسني مبارك في عام 2005 بفارق واسع في أول انتخابات تعددية في تاريخ مصر، أن مصر ولدت من جديد وأن الجيش يعي مهمته في الإعداد لحكم مدني.

وقال نور لقناة الجزيرة اليوم بعد تنحي مبارك بعد حكم دام 30 عاما "هذا أعظم يوم في تاريخ هذه الأمة العظيمة. هذا يوم في تاريخ مصر لن يتكرر. أنا اقول هذه الأمة ولدت من جديد. هذا الشعب ولد من جديد. هذه مصر جديدة".

وأضاف نور "ننظر إلى المرحلة الانتقالية باعتبارها المرحلة التي ستمهد إلى الوصول إلى الدولة المدنية وإلى مطالبنا المشروعة في دولة حرة مدنية. في دولة تقوم على حقوق الإنسان والمواطنة".

وقال نور "أعتقد أن الجيش يدرك أن مهمته هي حماية الأوضاع إلى أن تنتقل الأمور إلى مرحلة مدنية".

طباعة