الإسلاميون يرفضون المشاركة في حكومة البخيت

 

رفضت الحركة الإسلامية الأردنية عرضاً قدمه رئيس الوزراء المكلّف معروف البخيت، للمشاركة في حكومته الجديدة. وقال أمين عام حزب جبهة العمل الإسلامي، حمزة منصور، في تصريح صحافي، أمس، إن «رئيس الوزراء المكلّف أكد حرصه على إشراك جميع الفعاليات الشعبية في حكومته، لكننا اعتذرنا عن المشاركة في الحكومة، باعتبار أن ظروف المشاركة غير واردة في هذه المرحلة». وأكد القيادي الإسلامي أن الحركة لن تشارك في أي حكومة قادمة إلا من خلال حكومة برلمانية تشكلها الأغلبية في مجلس النواب. وجاء رفض الإسلاميين للمشاركة قبل أن يلتقي العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني قياديي حزب «جبهة العمل الإسلامي»، للاستماع إلى شكاواهم.

طباعة