مؤسس ويكيليكس يهدد بـ"سيل" من الوثائق السرية

كشف مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج أمس، عن خطة لنشر "سيل" من الوثائق السرية في حال جرى إقفال موقعه بشكل نهائي.

وقال أسانج في مقابلة مع برنامج "60 دقيقة" على قناة سي بي اس الأميركية أن مجموعته تملك "نظاماً تستطيع من خلاله نشر نسخ احتياطية مشفرة لوثائق لم تنشرها بعد".

وأضاف "هناك نسخ احتياطية موزعة على عدد كبير من الأشخاص يقاربون الـ100 ألف، وكل ما نحتاجه هو إعطاؤهم مفتاح تشفير سيسمح لهم بالاستمرار" في نشرها.

ومؤسس ويكيليكس، الملاحق بموجب تحقيق حول تسريب مئات آلاف التقارير والمراسلات الدبلوماسية، أوضح أن "مفتاح التشفير هذا لن يتم توزيعه إلا في نهاية المطاف".

وتابع "إذا ما تم سجن أو اغتيال عدد من الأشخاص، فعندها سنشعر بأننا لن نستطيع الاستمرار (في نشر الوثائق) وسيقوم آخرون بإكمال عملنا وسنستطيع تسليم المفاتيح".

ونفى هذا الأسترالي البالغ من العمر 39 عاماً أن يكون الدافع وراء عمله شعوره بمعاداة الولايات المتحدة أو أي اعتبارات سياسية أخرى، واصفاً موقعه بأنه "مناضل في سبيل الصحافة الحرة".

كما رفض أسانج التطرق إلى اتهامات الانتهاك الجنسي الموجهة إليه من جانب بالقضاء السويدي والتي أودع بسببها قيد الإقامة الجبرية في منزل في الريف البريطاني بانتظار البت بمسار ترحيله، رافضاً الخوض في مسالة المشاريع المستقبلية في ما يتعلق بتسريبات ويكيليكس.

طباعة